اختتام أسبوع الذكرى الثانية لرحيل الفنان عبد القادر البدوي -صورة

شهد المركب الثقافي سيدي بليوط بالدار البيضاء، تخليد الذكرى الثانية لرحيل عميد المسرح المغربي، الأستاذ عبد القادر البدوي، وذلك طيلة الأسبوع الماضي.

وحملت هذه الذكرى، التي أقيمت بالتعاون مع المسرح الوطني محمد الخامس وبتنسيق مع مقاطعة سيدي بليوط، شعار “عبد القادر البدوي.. سيرة ومسيرة”.

يشار إلى أن هذه الذكرى الاستثنائية قد انطلقت بالمركب الثقافي سيدي بليوط، يوم السبت 24 فبراير، من خلال افتتاح معرض توثيقي وبعرض مسرحي بعنوان  “في انتظار القطار”.

وقد اختتمت فعاليات الذكرى الأستاذ عبد القادر البدوي، مساء أمس الأحد، وذلك بعرض صور فوتوغرافية ومؤلفات ووثائق تاريخية  لمسرح البدوي، والتي تؤرخ لجزء مهم من تاريخ المسرح المغربي، إضافة إلى تنظيم ندوة فكرية، عرفت حضور عدد من أصدقاء الفنان القدير الراحل وزملائه وكذلك عدد من محبيه.

وقد أشرفت نجلة الفنان الراحل، ومديرة مسرح البدوي، كريمة البدوي، على تأطير هذه الندوة الفكرية إلى جانب كل من الأساتذة خنساء الهمام الإدريسي وأحمد الحبشي وإبراهيم العماري.

جدير بالذكر أن الذكرى الثانية لرحيل قيدوم المسرح المغربي، الفنان عبد القادر البدوي قد شكلت فرصة لاستحضار إبداعات وإنجازات الفنان الراحل  من خلال مسرح البدوي ، الذي تأسس بمدينة الدار البيضاء عام 1952، والذي امتد على مدار  7 عقود من العطاء ، الذي لا زال مستمرا بعد تسلم نجلتيه ،حسناء البدوي وكريمة البدوي، المشعل.

من جهة أخرى، شكلت المعارض والصور والوثائق المعروضة، خلال هذه الذكرى، فرصة لاستحضار إنجازات الفنان عبد القادر البدوي، إضافة إلى كونها فرصة للجمهور الناشئ من أجل التعرف على مسرح البدوي، الضارب في جذور المسرح المغربي.

 

Voir cette publication sur Instagram

 

Une publication partagée par Karima El Badaoui (@karima.elbadaoui)

 

Voir cette publication sur Instagram

 

Une publication partagée par Karima El Badaoui (@karima.elbadaoui)


موعد عيد الأضحى بالمغرب لسنة 2024

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى