أنغام تغادر المستشفى عقب تحسن وضعها الصحي

غادرت الفنانة المصرية أنغام المستشفى، أول أمس الثلاثاء، وذلك عقب تحسن وضعها الصحي، حسب ما أعلن عنه طبيبها المعالج، في عدد من التصريحات التلفزية.

وأوضح أكرم العدوي، طبيب النساء والتوليد داخل مستشفى القصر العيني لوسائل الإعلام  أن أنغام أجرت عمليتين جراحتين، وغادرت المستشفى عقب استقرار حالتها الصحية وتمكنها من الأكل بشكل طبيعي، بعد أن أصيبت بانسداد في المعدة وتم علاجه.

وأبرز المتحدث ذاته أنه لا يوجد أي مانع أمام الفنانة المصرية لممارسة حياتها الطبيعية كما يمكن لها مزاولة نشاطها الفني وقتما شاءت، إذ أنها باتت بصحة الجيدة .

يذكر الفنانة المصرية أنغام، قد تعرضت مؤخرا لأزمة صحية مفاجئة اضطرت معها لإجراء عملية مستعجلة وصفت بـ”الكبيرة”، وذلك حسب ما كشف عنه بيان من إدارة أعمال الفنانة المصرية عبر حسابها الرسمي على موقع تبادل الصور والفيديوهات أنستغرام.

وجاء في هذا البيان، ” تعرضت الفنانة أنغام لوعكة صحية طارئة اضطرت بعدها لإجراء عملية جراحية كبيرة أدت إلى مضاعفات تطلبت احتجازها فى المستشفى”.

وأضاف ذات البيان “وهي حاليا مازالت بالمستشفى تحت الرعاية الطبية إلى الآن وحاولت أن تفى بالتزاماتها الفنية تجاه جمهورها فى الفترة القادمة، لكن كان لهذه المضاعفات أثر كبير عليها، واضطر الأطباء لإبقائها فى المستشفى تحت الإشراف الطبى لفترة أطول”.

وتابع “نتقدم للجمهور بالاعتذار عن تأجيل حفلات الفنانة حاليا لحين استقرار حالتها الصحية والاطمئنان عليها.. نرجو من كل محبى أنغام الدعاء لها بالشفاء العاجل”.

بالمقابل، أفادت وسائل إعلام محلية،  أن أنغام قد أجرت عملية جراحية على مستوى الرحم، في أحد المستشفيات في منطقة المهندسين، والتي ترتب عنها مضاعفات خطيرة، إذ تم استئصال رحمها كما أصيبت بشلل في الأمعاء.


بلاغ هام من بنك المغرب بمناسبة عيد الأضحى

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى