الكاتب الساخر أنور خليل يكشف مكامن الخلل في المسلسلات الرمضانية

بالعربية LeSiteinfo - سناء الحكيم

تعرضت العديد من المسلسلات الرمضانية، خلال الموسم الحالي، لعدد كبير من الانتقادات، كما هو الحال كل سنة، ولمعرفة مكامن الخلل في هذه الاعمال، “سيت أنفو بالعربية” تواصل مع الكاتب الساخر والسيناريست أنور خليل، الذي كشف حصريا عن الهفوات التي عرفتها أغلب الانتاجات الوطنية الجديدة.

وقال خليل إن أكبر خلل في المسلسلات الرمضانية هو تكرار الممثلين سنويا، في عدد كبير من الأعمال، من بينهم دنيا بوطازوت وعزيز الحطاب اللذين احتكرا الشاشة المغربية في قناتيها الاولى والثانية.

وأضاف أن أزيد من 70 في المئة من هذه المسلسلات قام بكتابتها نفس كتاب السيناريو، الأمر الذي جعل الإبداع غائبا عنها، مع وجود التكرار في القصص وطريقة طرحها للجمهور، والسبب راجع لإشتغال مهنيي القطاع بمفهوم “باك صاحبي باش يقسمو الكميلة بيناتهم”.

ومن بين الأعمال التي وصفها بالأنجح خلال هذه السنة، قال أنور خليل أنه يختار سلسلة “بابو على بابي” بطولة رشيد رفيق وعزيز الحطاب، مشيرا إلى أنها كانت احترافية من ناحية الكتابة، فيما أشاد بالمستوى التمثيلي لفريق عمل “الخاوة”.

أما عن الاعمال التي كانت تحتاج إلى التطوير، أشار أنور خليل الى كبسولة “باش تعرف راسك”، للثنائي إدريس ومهدي، وقال إنها كانت تحتاج إلى مزيد من الإحترافية في الكتابة، بالرغم من إعجاب الجمهور بها.

‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

كمال الكاضمي يعوض دنيا بوطازوت في برنامج لالة العروسة

كمال الكاضمي يعوض دنيا بوطازوت في برنامج لالة العروسة