مؤثر.. وديع دادا يغالب دموعه عند رؤية لوحة لزميله الراحل صلاح الدين الغماري -فيديو-

تداولت عدد من الصفحات الخاصة بأخبار الفن والمشاهير عبر تطبيق “الأنستغرام”  على نطاق واسع، مقطع فيديو لمقدم الأخبار المسائية باللغة الفرنسية، وديع دادا، وهو يغالب دموعه عند رؤية لوحة لزميله الراحل صلاح الدين الغماري.

وتعود تفاصيل الواقعة إلى نشرة المسائية ليوم السبت المنصرم، الموافق لـ 23 من يناير الجاري، والذي استضاف خلالها وديع دادا محمد أزوكار مباشرة من إسبانيا عبر تقنية السكايب، ليزيل الستار عن اللوحة التي شرع في رسمها عند انطلاق نشرة الأخبار المسائية، والتي بعد تركيب قطعها اتضح للمتابعين ولمقدم الأخبار أنها لوحة للصحفي الراحل صلاح الدين الغماري.

وقد بدا التأثر واضحا على وديع، زميل وصديق الإعلامي المغربي الراحل، الذي تمالك نفسه وغالب دموعه لحظة الإعلان عن فحوى اللوحة  التي أبدعها محمد أزوكار، والتي أهداها لعائلة الراحل ومحبيه.

يشار أن الإعلامي المغربي صلاح الدين الغماري، كان قد فارق الحياة في 10 من شهر دجنبر الماضي، إثر سكتة قلبية مفاجئة، وقد خلفت وفاته صدمة كبرى لعائلته وللجمهور المغربي وأيضا لبعض نجوم العالم العربي الذين حرصوا على نعيه عبر حساباتهم على مواقع التواصل الاجتماعي.

ويذكر أن الراحل كان يُحضر لبرنامج جديد بعنوان”صوتكم”، وذلك عقب النجاح الكبير والشعبية الجماهيرية التي حظي بها عقب تقديمه لبرنامج “أسئلة كورونا” طيلة فترة الجائحة، غير أن الموت لم يسعفه لخوض هذه التجربة الجديدة.

 

Voir cette publication sur Instagram

 

Une publication partagée par HAMA9A (@hama9aofficielle)

زر الذهاب إلى الأعلى