أول تعليق لدنيا باطمة بعد إدانة المديمي بالسجن النافذ -صورة

تفاعلت الفنانة دنيا باطمة مع خبر إدانة الغرفة الجنحية التلبسية التأديبية بالمحكمة الابتدائية بمراكش لمحمد المديمي، رئيس المركز الوطني لحقوق الإنسان، بسجنه لمدة 22 شهرا نافذا.

واختارت باطمة خاصية الستوري عبر حسابها الرسمي على موقع تبادل الصور والفيديوهات أنستغرام، من أجل تمرير رسالة  مباشرة لشقيقتها ابتسام وفي نفس الوقت حملت رسالة ضمنية لمحمد المديمي، مفجر قضية حمزة مون بيبي.

وكتبت دنيا :” الحمدلله يا اختي كنت على يقين ان حقنا لن يضيع، فالله يجازيهم بما فعلوا واحد تلو الأخر، ربي خير وكيل في الدنيا والاخرة يمهل ولا يهمل، ودائما حسبنا الله ونعم الوكيل اللهم ابعد عنا كل فتان لئيم وكل شيطان رجيم وأرنا في البقية يوما”.

ويذكر أن المحكمة الابتدائية بمراكش قد قضت في ساعات متأخرة من ليلة أمس، بتغريم وسجن محمد المديمي  لمدة 22 شهرا نافذا .

وكشفت مصادر مطلعة لموقع “سيت أنفو” بأن جلسة مرافعات الدفاع  قد انطلقت من الساعة 12 من زوال يوم الأربعاء الى غاية بعد منتصف ليلة الأربعاء الخميس.

وجرت متابعة محمد المديمي، رئيس المركز الوطني لحقوق الإنسان بالمغرب، من أجل اتهامه  بارتكاب جنح متعلقة بـ”محاولة النصب والإبتزاز، إهانة موظفين عموميين أثناء قيامهم بمهامهم، الوشاية الكاذبة، إهانة هيئة منظمة، بث وتوزيع وقائع كاذبة والتشهير”.

ويشار أن  متابعة المديمي جاءت على خلفية شكايات تقدم بها ضده  كل من وزير الداخلية عبد الوافي لفتيت، والعامل السابق لإقليم الحوز يونس البطحاوي ، ورئيس جامعة القاضي عياض بمراكش عبد اللطيف ميراوي، ورئيس مجلس بلدية أمزميز لحسن كبدي، ورئيس مجلس جماعة تامصلوحت عبد الجليل قربال، والعامل السابق لعين السبع الحي المحمدي بالدار البيضاء عبد العزيز العفورة،  إضافة إلى موظف مكلف بملف الجمعيات بولاية جهة مراكش آسفي، ومدير مصحة خاصة وموثقة.

 

زر الذهاب إلى الأعلى