الرباط مهددة بالتجريد من شعار “التراث العالمي للإنسانية”.. ووزير الثقافة يكشف مستجدات القضية

بالعربية LeSiteinfo - نعيمة المباركي

كشف الناطق الرسمي باسم الحكومة أن هناك لجنة مشتركة بين المغرب ومنظمة اليونسكو تعمل على تقديم ملاحظات بخصوص موضوع اعتراض منظمة اليونيسكو على طريقة تنفيذ السلطات المغربية لبعض المشاريع الكبرى المندرجة في إطار تطوير العاصمة الرباط ومنها برج محمد السادس والأجزاء الجديدة من محطة القطار الرباط المدينة.

وأفاد الناطق الرسمي باسم الحكومة ووزير الثقافة، زوال اليوم الخميس في الندوة الصحفية التي تلت انعقاد المجلس الحكومي،  أن وزارة الثقافة عقدت ورش خاص بهذا الموضوع، استدعت له خبراء من الخارج والداخل، مؤكدا أن الحكومة بصدد حل هذه المشكلة التقنية.

وكانت منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة “يونيسكو” عبرت عن اعتراضها على طريقة تنفيذ السلطات المغربية لبعض المشاريع الكبرى المندرجة في إطار برنامج لتطوير العاصمة الرباط، وذلك بسبب تعارضها مع المعايير التي اعتمدتها المنظمة الأممية لتصنيف المدينة العتيقة للرباط، تراثاً عالمياً للإنسانية سنة 2012.

واحتجت المنظمة لعدم استشارتها بشكل مسبق باعتبارها تصنّف العاصمة المغربية تراثاً عالمياً للإنسانية، وهو التصنيف الذي يعتمد المعمار ضمن شروطه.

وكانت وكالة الأنباء الإسبانية “إيفي”، كشفت عن رسالة قالت إن “يونيسكو” وجهتها إلى السلطات المغربية شهر يوليوز الماضي، للاعتراض على طريقة إنجاز مشروعين كبيرين، هما كل من “برج محمد السادس” الذي ينتظر أن يكون الأعلى في أفريقيا بعد الانتهاء من بنائه، ويرتقب أن يناهز ارتفاعه 250 متراً، والأجزاء الجديدة من محطة القطارات “الرباط المدينة”، التي توشك أشغال إقامتها على النهاية.

وردّت السلطات المغربية على هذا الاعتراض، حسب وكالة “إيفي”، بالقول إن برج “محمد السادس” يقع خارج المنطقة المعنية بالتصنيف كتراث عالمي للإنسانية من مدينة الرباط، مشددة على أن نهر أبي رقراق هو بمثابة “حدود” لهذه المنطقة، حيث يتم بناء البرج في الضفة المقابلة من هذا النهر، فيما لم تنقل الوكالة أي رد مغربي بخصوص محطة القطارات، والتي همّ اعتراض “يونسكو” بالخصوص المركز التجاري الضخم الذي يقام بجانبها، والذي قالت إن حجمه يساوي أربعة أضعاف حجم المحطة نفسها.

‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

“الشيخ سار”: “بنادم تا يمسح نيفو بيديه مفهمتش أش تيدير فالمسجد”

"الشيخ سار": "بنادم تا يمسح نيفو بيديه مفمهتش أش تيدير فالمسجد"