سب وشتم “بنت الستاتي”.. رفيق “كبور” غاضب وهذا ما قاله

بالعربية LeSiteinfo - ريم تبيباع

انتقد الفكاهي الشاب، أسامة رمزي، الطريقة التي استقبل بها جمهور “البولفار” الرابورة الشابة، إلهام العرباوي، لاسيما بعد الضجة الواسعة التي خلّفها خبر طردها من قبل الجمهور.

وقال أسامة رمزي في تدوينة على حسابها بالانستغرام: “فالبولفار طلعات إيلي تغني واستقبلوها بالسبان والتشيار بالقراعي، شخصيا أنا ماشي فان ديالها ولا كتعجبني موسيقتها، ولكن رأيي فرد الفعل اللي دارو معاها هو حشومة وعيب حيث قاصحة بزاف، أي واحد تما طلعو ويسمع ديك الهضرة النفسية ديالو ما يعلم بيها غير الله”.

وتابع الفكاهي ذاته قائلا: “شخصيا كنآمن بالفرص والتغيير وأي واحد قادر يبدل حياتو كنآمن باللي إيلي يلا بصح باغا تنجح فهاد المجال خاص تبدل بزاف الحوايج، كيفما كنآمن نوصلو لمرحلة نتقبلو الآخر بالاختلاف ديالو ما خصنيش نكون بحالك باش نعجبك، كل واحد عندو عالم ديالو وغير بينك وبين راسك ديما قول عمري نكون سبب نحطم واحد”.

ومن جهة أخرى، عاتب بطل سلسلة “كبور ولحبيب” في جزيها الثاني، القائمين على “البولفار”، مشددا على أنه لا يستوعب فكرة استقطاب مسيري المهرجان لفنانين ل”ما عارفينش الشعبية ديالهم وواش الجمهور باغيهم”.

وكانت إلهام العرباوي، تعرضت للشتم والضرب بواسط قنينات بلاستيكية من قبل جمهور “البولفار”، أول أمس الجمعة، قبل أن يتدخل الرابور المعروف بـ “سبعتون”، لتهدئة الجمهور ومطالبتهم بمنحها فرصة للغناء، ما خلّف ضجة كبيرة على مستوى مواقع التواصل الاجتماعية.

 

Facebook Comments

إقرأ أيضا

بعد ضجة البولفار.. نجوم مغاربة يعلنون تضامنهم مع “بنت الستاتي” وهذا ما قاله حليوة

عبّر عدد من نجوم الساحة الفنية عن مساندتهم للرابورة الصاعدة إلهام العرباوي الملقبة بـ"إيلي"، بعدما تم طردها من قبل جمهور البولفار، بالدار البيضاء، ليلة الجمعة الماضية.