سعيد التغماوي ينجو من موت محقق بسبب “السرقة”

نجا الفنان المغربي، سعيد التغماوي بأعجوبة من حادث سرقة خطير، كاد أن يودي بحياته، في أحد شوارع الولايات المتحدة الأمريكية.

وحاول مجهولون سرقة ساعة فاخرة كان يضعها التغماوي على يده، إلا أنه تمكن من مقاومتهم، قبل أن يتسببوا له في جرح غائر على مستوى ذراعه.

وانتقل الفنان المغربي الشهير فور إصابته إلى المستشفى بلوس أنجلوس، من أجل تقديم الرعاية الطبية اللازمة له، حسب ما أكده.

وسلطت وسائل إعلام أجنبية الضوء على الحادث الذي تعرض له التغماوي، مبرزة أن فنان الراب الشهير “بوبا”، استغل الواقعة للسخرية منه.

زقال “بوبا” في تغريدة موجهة للتغماوي على حسابه بـ “تويتر”، “أنت رجل شارع في فرنسا، لكنك لست كذلك في لوس أنجلوس”.

 

 


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى