رجاء بلمير تخرج عن صمتها وتوضح حقيقة الفيديو الإباحي الذي نسب لها -فيديو

خرجت الفنانة المغربية رجاء بلمير عن صمتها، بعدما تم قبل أيام، الزج باسمها في قضية أخلاقية، عقب تداول  صور ومقاطع من  فيديو إباحي على نطاق واسع تم نسبه إليها.

وخرجت أمس الاثنين، رجاء عبر خاصية “الستوري” على حسابها بموقع تبادل الصور والفيديوهات أنستغرام، موضحة بأن الموضوع لا يستحق التبرير غير أنها ستبرر لعائلتها ولجمهورها وأصدقائها كي لا يخيب ظنهم فيها، حسب قولها.

وأضافت بلمير بأن الكثيرين صدقوا الإشاعة واعتقدوا فعلا بأنها هي صاحبة الفيديو المتداول، مبرزة أنها تتفهمهم لكون  بطلته تشبهها لحد كبير.

وأكدت رجاء بلمير بأنها حصلت على  شريط الفيديو الأصلي موضوع الجدل، غير أنها لن تستطيع نشره، نظرا لاحتوائه على مشاهد خليعة، غير أنها اكتفت بوضع صورة لصاحبة الفيديو، أظهرت ملامحها عن قرب، وأيضا كشفت الاختلاف بينهما، وبالتالي براءتها مما نسب إليها.

وأضافت بلمير، بأن مروج أو مروجة هذه الإشاعة، تعمد أخذ صور صاحبة الفيديو من زوايا معينة، من أجل الزج باسمها في هذه الفضيحة، والإساءة إليها.

وتابعت :” كثرة الذنوب لي هزيتي فهاذ 3 أيام، ولا لي هزيتي أخويا فهاذ 3 أيام ، حيدتيهم عليا، حيث بزاف الناس طعنوا فالشرف، ودارو بزاف الحوايج ،ولكن ماغنرفع لا دعوة على الصفحات،  ما غادي نبدا نصدع راسي بداك شي، ولكن الملف ديالكم غادي نعطيه للمحكمة العليا هي لي غتكلف بيكم “.

وختمت رجاء بلمير هذا الفيديو موضحة مرة أخرى بأنه كان تبريرا للأشخاص الذين يحبونها، مبرزة بأن أشخاصا عديدين لم يصدقوا الإشاعة وذلك لثقتهم التامة بأخلاقها .

 

 

 

 


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى