قضية “حمزة مون بيبي”.. سكينة كلامور تغادر سجن الأوداية بمراكش

غادرت  سكينة كلامور، صباح اليوم الخميس، أسوار سجن الأوداية بمراكش، وذلك بعد استكمال عقوبتها الحبسية على خلفية اتهامها في ما بات يعرف  إعلاميا بقضية “حساب حمزة مون بيبي”.

وكانت محكمة الاستئناف بمراكش قد قضت بحبس سكينة كلامور لمدة سنتين نافذة،  وأدائها لغرامة مالية  بقيمة 10 ألاف درهم، على خلفية تورطها في الحساب الشهير بالتشهير وابتزاز المشاهير.

وقد وجهت لكلامور تهم “المشاركة في الدخول إلى نظام المعالجة الآلية للمعطيات عن طريق الاحتيال، والمشاركة عمدا في عرقلة سير هذا النظام وإحداث اضطراب فيه وتغيير طريقة معالجته، وتوزيع عن طريق الأنظمة المعلوماتية أقوال أشخاص وصورهم دون موافقتهم”.

 

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى