فولان يعلق على تصريحات نرجس الحلاق ويهدد باللجوء إلى القضاء

عقب الضجة الكبرى التي أحدثها خروج الفنانة نرجس الحلاق وإعلان انفصالها عن والد طفلتها فنة، الفنان مهدي فولان، واتهامه وعائلته بعدم افتخارهم بتواجدها ضمنهم، أجرى موقع “سيت أنفو” اتصالا هاتفيا بالفنان حسن فولان، الذي علق على المشكل القائم بين نجله وكنته قائلا “كل دار كيكونو فيها مشاكيل”.

ورفض فولان التعليق على الخروج الأخير لنرجس الحلاق، مقرا أنه ليس لديه أي خلاف معها، مبرزا أن المشكل الحقيقي يكمن في الهجوم الكبير الذي تعرض له رفقة عائلته عبر مواقع التواصل الإجتماعي، كاشفا اعتزامه متابعة كل من أساء له ولعائلة فولان قضائيا، دون التأكد من صحة الموضوع أو سماع الطرف الثاني.

وبخصوص إمكانية الصلح وعودة الأمور إلى مجاريها، رفض الفنان حسن فولان الرد على الموضوع كاشفا أن الأمر يظل عائليا، مشددا على أن عائلته بعيدة كل البعد عن التطرق إلى أمورها الشخصية عبر وسائل الإعلام أو التواصل الإجتماعي.

وعما إذا كان مهدي فولان هو من أجبر الحلاق على الخروج عبر حسابها على الأنستغرام وإعلان انفصالهما، رفض الفنان حسن فولان  مرة أخرى الرد على الموضوع قائلا “مايمكنش ندخل بين مرأة وراجلها  كيفاش هضروا “.

وبخصوص لجوء عائلة فولان إلى اختبار الحمض النووي “ADN” لاثبات نسب حفيدته وتسجيلها في السجل العائلي باسم والدها المهدي فولان، كشف الفنان حسن فولان أن الإجراء  كان عاديا وضروريا من أجل إثبات النسب،  مضيفا “فنة بنتنا وديالنا وما يمكنش نكروها “.

 


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى