فضيحة.. الشيخة “طراكس” تثير الجدل والسخرية بمسابقتها الدينية ونشطاء يطالبون المسؤولين بالتدخل -فيديو

خلقت الشيخة “طراكس” الجدل من جديد بسبب برنامجها الديني الذي تبثه عبر قناتها على موقع اليوتيوب، وصارت محط سخرية عارمة واتهامات لاذعة من قبل رواد مواقع التواصل الاجتماعي بسبب خطأ فادح ارتكبته  خلال حلقة يوم أمس.

وتعود تفاصيل الواقعة إلى طرح “الطراكس” لسؤال على إحدى مشتركاتها عبر الهاتف بخصوص العلامة الذي يطلق عليه لقب “شيخ الإسلام”، لتجيب المشتركة إجابة صحيحة وترد بابن تيمية، غير أن الشيخة طراكس اعتبرت الإجابة خاطئة معللة قولها  وبكل ثقة في النفس بأن شيخ الإسلام هو ابن تميمية، كما باءت محاولة السيدة المتصلة تصحيح غلط الشيخة بالفشل، خاصة أن الطراكس لم تعرها أي اهتمام، بل أنها أقدمت على تحديها علانية قائلة “نتخاطرو”.

مباشرة عقب الواقعة، جرى تداول الفيديو الفاضح للشيخة طراكس على نطاق واسع عبر عدد من الصفحات الخاصة بأخبار الفن والمشاهير عبر تطبيق الأنستغرام، وسط اتهامها بالتفاهة والتطاول على الدين والمتاجرة به من أجل تحقيق أرباح مادية ونسب مشاهدة عالية دون أن يهمها تغليط المتابعين والإساءة إلى الدين الإسلامي.

إضافة إلى ذلك لم تسلم الشيخة فاطمة الزهراء الطراكس من الانتقادات، ومن أبرز التعليقات الساخرة والمهاجمة التي جاءت في هذا الإطار :”ابن تميمية البوعزاوي”، “ادا أسندت الأمور إلى غير أهلها فانتظر الساعة”، “أنا بغيت ليك شي تيمومة تجيك للراس “، “لا ووثقة من نفسيها”،” يامتعلمة يابتوع المدارس “، “من نيتك أختي ابن تميمية لا واش من نيتك”، ” كلشي على ثقة فالنفس و باغة تخاطر مازال وتخرج في عينيها مازال و بااااز”، “الرويبدة”.

من جهة أخرى، طالب بعض نشطاء السوشال ميديا من المسؤولين التدخل من أجل توقيف برنامج الطراكس وردع كل من سولت له نفسه التطاول على الدين الإسلامي أو الإساءة إليه او التطاول على مجال ليس من اختصاصه.

ويشار أنه قبل الفيديو المثير للجدل، هاجم عدد من المتابعين الشيخة طراكس عبر خاصية التعليقات ودعوها إلى التوقف عن تنظيم هذه المسابقة، غير أنها  انفجرت في وجه منتقديها عبر شريط فيديو، معتبرة أنه من حقها أن تقيم مسابقة دينية وطالبت المنتقدين بالكف عن متابعتها، كما هاجمتهم بدورها مستعملة مجموعة من الشتائم.

ليتم عقبها مهاجمتها من جديد بسبب الطريقة التي دافعت بها عن نفسها وانتقدت بها متابعيها، معتبرين أن الدين قبل كل شيء هو سلوك ومعاملة ويجب أن ينعكس على صاحبه في أقواله وأفعاله، متشبتين برأيهم ومطالين إياها بالابتعاد عن هذا النوع من البرامج لأنها بعيدة عنه كل البعد، فيما طالبها البعض الآخر بالابتعاد عن المتاجرة بالدين في سبيل التقرب من نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي واستمالتهم في هذا الشهر الفضيل من أجل تحقيق عدد كبير من المشاهدات عبر اليوتيوب، وبالتالي تحقيق مكاسب مالية مهمة، إضافة إلى الرفع من عدد متابعيها عبر الأنستغرام .

 

Voir cette publication sur Instagram

 

Une publication partagée par elbargaga (@elbargaga)

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى