شيرين عبد الوهاب تطلب الشرطة لحمايتها من طليقها حسام حبيب

استغاثت الفنانة المصرية شيرين عبد الوهاب بالشرطة لإنقاذها من طليقها الفنان حسام حبيب، الذي قدم إلى الفيلا التي تقيم بها رفقة نجلتيها.

وحررت الفنانة المصرية، صباح اليوم الاثنين، محضرا ضد  زوجها السابق حسام حبيب، كما طالبته بعدم التعرض لها ولنجلتيها.

وأفادت وسائل إعلام عربية ومحلية، أن الشرطة قد استجابت لاستغاثة شيرين وحلت بمكان إقامتها، حيث تبين وجود حسام حبيب، الذي برر تواجده هناك ، إلى وجود اتفاق بينهما لإنهاء مشروع فني، موضحا أنه لم يكن ينوي إلحاق الأذى بها أو بنجلتيها.

وأضافت المصادر ذاتها أن شيرين عبد الوهاب، قد طالبت بأخذ تعهد على طليقها بعدم التعرض لعائلتها، وحررت محضرا تم إحالته للتحقيق.

ويشار أن شيرين كانت قد أعلنت  شهر دجنبر من العام 2021 انفصالها عن حسام حبيب، وذلك عبر بيان رسمي أنزلته عبر حساباتها على مواقع التواصل الإجتماعي.

ويذكر أنه جرى خلال شهر فبراير المنصرم تداول إشاعة عودة شيرين لطليقها ، وهو الخبر الذي نفته الفنانة المصرية عبر بيان جديد على حساباتها.

وفي رواية أخرى، كشف موقع “اليوم السابع” المصري، إلقاء الأمن المصري القبض على الفنان حسام حبيب بعد اتهام  نجلة شيرين الكبرى له بالاعتداء عليها بالسب والقذف.

وأضاف ذات الموقع أن الشرطة باشرت تحقيقها مع حسام حبيب، وذلك على خلفية البلاغ الذى تقدمت به  طليقته شيرين ضده، واتهامها له بالإعتداء عليها وعلى نجلتها.


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى