حادثة الطيار المصري تتسبب في صدمة جديدة لمحمد رمضان

أصدر  المركز الثقافي الألماني الدولي اللبناني، يوم أمس الجمعة، بيانا يسحب فيه الدكتوراه  الفخرية من الفنان محمد رمضان، كما قدم ذات البيان اعتذارا للشعب المصري حكومة وشعبا.

وجاء ببيان المركز الثقافي الألماني: “لم نكن نعلم أبدا، أبدا، أبدا، شيئا عن حادثة الطيار المصري المؤسفة التي ندينها ونشجبها، مستنكرين الواقعة، وكذلك اللقاء والتصوير مع مطرب وممثل صهيوني، ولذلك تم سحب الدكتوراه من محمد رمضان”.

كما شجب المركز أفعال الفنان المصري، قائلا : “نشجب لذلك اتخذ مجلس إدارة المركز الثقافي الألماني الدولي قرارا بسحب شهادات التكريم مع فائق الاحترام لكل من لفت نظرنا لذلك”.

ويشار أن خبر تسلم الفنان محمد رمضان للدكتوراة الفخرية في التمثيل والأداء الغنائي،  من قبل المركز الثقافي الألماني الدولي اللبناني ونقابة الموسيقيين ونقابة الممثلين اللبنانيين على حد قوله عبر حسابه على الانستغرام، قد خلف جدلا كبيرا يوم أمس الجمعة، لا سيما بعد إصدار السفارة الألمانية بالقاهرة بيانا تنفي فيه وجود أي علاقة بين الحكومة الألمانية والمركز الثقافي الألماني بلبنان، إضافة إلى إصدار نقابة ممثلي المسرح والسينما والإذاعة والتلفزيون في لبنان  بيانا أكدت فيه أنه لا صلة لها بهذا التكريم لا من قريب ولا من بعيد، كما أنها ليست الجهة المخولة لمنح ألقاب سفراء أو غيرها.

 

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى