بعد غياب دام لسنتين.. مهرجان “جازابلانكا” يتحف البيضاويين من جديد -فيديو

انطلقت مساء أمس الجمعة فعاليات النسخة الـ 15 من مهرجان جازابلانكا، التي احتضنها  فضاء “أنفا بارك” بالعاصمة الإقتصادية للمملكة.

فبعد قطيعة دامت السنتين بسبب جائحة كورونا، التقى الجمهور البيضاوي من عشاق موسيقى الجاز، يوم أمس، مع كل فرقة “باب البلوز”، الفنان الإيثوبي مولاتو أستاتيك، المعلم  الغناوي حميد القصري والفنان الفرنسي إيريك طروفاز، العازف العالمي إبراهيم معلوف،  الفنان مختار غانية وغناوة سول، إضافة إلى المعلم  الغناوي سعد تيولي.

وبهذه المناسبة استقى موقع “سيت أنفو” أراء الجمهور البيضاوي ، الذي حج لمتابعة افتتاح مهرجان “جازابلانكا”، اذ عبر أحد الحاضرين وأيضا الشركاء في تنظيم هذا الحدث الموسيقي، عن حضوره من أجل الاستمتاع بالعروض المبرمجة، فيما عبرت  إحدى الحاضرات عن اشياقها  لأجواء المهرجانات لا سيما بعد الغياب الكبير الذي فرضته جائحة كورونا.

وأشاد حاضرون آخرون بهذه النسخة من مهرجان موسيقى الجاز سواء على مستوى التنظيم أو على مستوى البرمجة الغنية، التي تضم ثلة من الموسيقيين الناجحين المغاربة والعالمين.

ويشار إلى أن فعاليات مهرجان “جازابلانكا”، ستستمر إلى غاية ال 3 من شهر يوليوز الجاري، وهي النسخة التي ستسير على خطى سابقاتها، كما أعلن  بيان للمنظمين، الذين أشاروا إلى كون مهرجان جازابلانكا حرص منذ نسخته الأولى المنظمة  عام 2006 على تنظيم حدث موسيقي يليق بمدينة الدار البيضاء، وسيظل مخلصا لالتزامه بالحياة الثقافية في الدار البيضاء، ومخلصا  أيضا للقيم العالمية للموسيقى وهي : الكرم والتسامح والعاطفة.



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى