بسبب وصفه “البوركيني” بالمخجل.. يحيى الفخراني يثير جدلا واسعا

أثار الفنان المصري يحيى الفخراني جدلا واسعا، خلال الساعات الماضية، بسبب تصريحاته بخصوص لباس البحر الخاص بالمحجبات أو ما يعرف ب “البوركيني” ، الذي وصفه ب “المخجل”، خلال جلسة نقاشية للجنة الثقافة والسياحة والآثار بمجلس الشيوخ حول منع بعض الفنادق المحجبات من استخدام حمامات السباحة بسبب ارتدائهن البوركيني.

وصرح الفنان المصري وعضو مجلس الشيوخ  قائلا “مايوه البوركيني مخجل أكثر من المايوه التقليدي لكون الأول يلتصق بالجسم، من دون الدخول في جدل ديني لأننا نرغب في تشجيع السياحة”.

وأضاف الفخراني أن “زوجته بطبيعتها خجولة وعندما ارتدت البوركيني قالت إنه يلتصق على الجسم بشكل كبير”.

يشار إلى أن تصريحات يحيى الفخراني قد قوبلت بحالة من الغضب الشديد من قبل نشطاء مواقع التواصل الإجتماعي، الأمر الذي أخرج زوجته، الكاتبة لميس جابر،  عن صمتها، لتصرح لأحد المواقع المحلية،  على أنه سبق لها أن ارتدت البوركيني ولم تتحمله لكونه كان ملتصقا بجسدها فأعاق رغبتها في النزول للمياه بهدف العلاج عن طريق السباحة لكونه غير مريح.

ويذكر أن لجنة الثقافة والآثار والسياحة والإعلام بمجلس الشيوخ المصري أمرت بالإبلاغ عن أية حالات لمنع السيدات من نزول حمامات السباحة بالفنادق والمنشآت الفندقية للجهات المعنية بوزارة السياحة، كما  طالبت الفنادق والقرى السياحية بضرورة عدم التمييز بين المواطنين، وإعلان شروط ولوائح الملابس للنزلاء.

على الصعيد الفني، يذكر أن آخر مشاركة فنية ليحيى الفخراني كانت من خلال مسلسل زكي نجيب زركش في رمضان 2021.


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى