بسبب زيارتها لسوق شعبي.. صفاء حبيركو تتعرض لسخرية وهجوم واسعين-فيديو

أثارت الفنانة صفاء حبيركو جدلا واسعا  عبر مواقع التواصل الإجتماعي، خلال الساعات الماضية، بسبب تقاسمها مع متابعيها تفاصيل زيارتها لأحد الأسواق الشعبية الكبرى، وذلك عبر خاصية الستوري على حسابها الرسمي على موقع تبادل الصور والفيديوهات أنستغرام.

وغصت لاحقا عدد من الصفحات الخاصة بأخبار الفن والمشاهير عبر تطبيق الأنستغرام بفيديوهات حبيركو وبتفاصيل ذهابها إلى السوق الشعبي من أجل شراء الطماطم بكمية كبيرة، تخوفا من ارتفاع أسعارها ، الأمر الذي عرضها لموجة سخرية واسعة من قبل المتابعين.

بالمقابل، رأى البعض في الفيديوهات التي نشرتها حبيركو محاولة للعب دور الفتاة الشعبية البسيطة خاصة وأنه يتم اتهامها  دائما بالتصنع والتفاخر ولعب دور الفتاة البرجوازية، وهي المحاولة التي فشلت فيها على حد قول الكثيرين.

ومن أبرز التعاليق التي صاحبت فيديوهات حبيركو : “ماكومونداتهاش من جوميااا، زيديك حويمضات انا مزاوگة باش تگادي الشغل”،”بعيد على الطماطم و سوق الاربعاء، شوفو راه عندي خدامة أجنبية، “و كتگولي هاد الهضرة…درويش معرفت اش غيگول”، “اوا مسكينة الله يحسن العوان مفحالهاش يلاه مكافيا مع الزمان معندهاش باش تشريها و مشات شراتها بالكربات باش تزيد تقلال و يزيدو ليها فالتمن حيت بعكيكو جاتها غالية اش خلات لمسكين ميقول”، “بغات تواضع ساعة مصددقاتش ليها”، “هدا واحد من الاسباب اللي خلى مطيشة تغلى كل وحدة شاريا عشرين كيلو وكتر وتخزن”، “حماضيتو فهاد السوشل ميديا”، “مسكينة مع قوة الحفلات و السهرات مبقاش ليها باش تشري مطيشة”، “مسكينة بقات فيا بزاف تتقول للخدامة متبقاش تباني من نكون تندير لسطوري”، “ياك هي ساكنة في فيلا و لاباس عليها ؟ ولات كتزاحم في السوق مع دراوش”، “حنى ختي ماطيشة كنشريوها حتى ليلت رمضان الله اودي لفلوس مجودة”، “يعني ماطيشه مغالياش درك عاد غادي تغلى”، “سوق الاربعاء و فرحانة زعما زيادة و خلوق ف ستوكهولم”، “شاريه فيلا بمليار وخايفا على ماطيشه تغلى “، “شي حد يحيد لهاد السيدة تلفون لأنكي فعلا كل مرة كاتخرجي تهضري كاطيحي غا من راسك خليك تهضري فالإشهارات و منين تسالي حيدي فحالك”، “كتورينا الخدامة الأجنبية وديره السبه بي ماطيشه زعما تاهي بحال المزاليط تكوي وتبخ”، “أش خليتو لينا حنا الدراوش منقولو كاع دنيا غالية”.

من جهة أخرى، اتهم البعض حبيركو بمحاولة تقليد النجمة الشعبية نجاة عتابو، التي سبق أن تقاسمت مع متابعيها  جولتها داخل أحد الأسواق الشعبية بمدينة الخميسات، وهي الزيارة التي تداولها نشطاء مواقع التواصل الإجتماعي على نطاق واسع وسط إعجابهم وإشادتهم بعفوية وتواضع الفنانة عتابو.

من جهة ثانية،  اتهم البهض الآخر صفاء حبيركو بمحاولة استعراض مدبرة بيتها الأجنبية، في حين هاجمها البعض بسبب عتابها وعدم السماح لها بالظهور عبر فيديوهاتها، وهو الأمر الذي اخرج حبيركو عن صمتها، وجعلها تعود عبر خاصية الستوري موضحة أنه احتراما لها ولأنها لم تأخذ موفقتها مسبقا، لم تسمح لها بالظهور في فيديوهاتها، وذلك قبل أن تظهر رفقتها في ستوري لاحقة.

 

Voir cette publication sur Instagram

 

Une publication partagée par ___ (@moroccan_free__)

 



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى