بسبب أغنية.. مقتل فنان تركي شهير بطريقة مأساوية-فيديو

تصدر اسم الفنان التركي أونور شينير مواقع التواصل الإجتماعي وعناوين الصحف المحلية والعالمية، وذلك عقب قتله ذبحا على يد 3 أشخاص بالعاصمة التركية أنقرة.

وتعود تفاصيل الحادث إلى ارتياد 3 رجال برفقة نساء الملهى الليلي بحي تشانكايا تشايولو، حيث يشتغل أونور ويقدم مجموعة من الأغاني للزبائن، ليطالبه الرجال الثلاث بأغنية معينة من أجل أدائها على المسرح، غير أنه رفض لعدم حفظه لكلماتها،  مطالبا إياهم بعدم التدخل في عمله، الأمر الذي أدى إلى نشوب خلاف بينهم، سرعان ما تحول إلى مأساة، عقب إقدام الرجال على قطع رقبته بواسطة زجاج مكسور.

ووصف صديق المغني الراحل الحادث لوسائل الإعلام المحلية، قائلا: “لقد جئنا إلى هنا لتناول العشاء في تلك الليلة، كانت مجرد بداية الحدث، أولا خرجت مجموعة، ثم كان هناك جدال، سمعنا صوت كسر الزجاج، وسقط أونور على الأرض في تلك اللحظة غارقا في دمه وحاولوا إيقافه وقطع شريانه وجاءت الشرطة واعتقلت عدة أشخاص”.

يذكر أن الشرطة قد ألقت القبض على الرجال الثلاث، اثنان من ضمنهم يعملون مفتشين عامين، فيما يعمل الثالث في شركة صناعة الطيران التركية.

يشار أن  أونور شينير  هو فنان تركي،  وأب لطفلة وحيدة، كان يبلغ قد حياته 45 عاما، وقد نجح في مسابقة “O Ses Türkiye”، واشتهر بغنائه لأغنيته المعروفة “Show Must Go On”، كما قام بعمل  دويو رفقة  الفنانة  Hadise.


فيفا يهدد نجم المنتخب المغربي بالاستبعاد من مباراة كندا





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى