الموت يخطف روح السيناريست والكاتب المسرحي الكبير فيصل ندا

رحل  صباح اليوم الثلاثاء، إلى دار البقاء، السيناريست والكاتب المسرحي الكبير، فيصل ندا، عن سن يناز 81 سنة، وذلك بعد صراع طويل مع المرض.

وفي هذا السياق، أعلن الدكتور أشرف، زكي نقيب الممثلين، وفاة المؤلف والسيناريست الكبير فيصل ندا، وقال زكي في تصريح لمصادر إعلامية مصرية،إن أسرة الراحل ستحاول تشييع الجنازة ظهر اليوم الثلاثاء من مسجد مصطفي محمود إذا استطاعوا إنجاز تصاريح الدفن في الموعد المحدد علي أن يدفن جثمان الراحل بمقابر الأسرة بمدينة نصر.

ولد “ندا” بحي عابدين بالقاهرة عام 1940، وهو خريج المدرسة الإبراهيمية بجاردن سيتي، بعدها التحق بكلية التجارة جامعة القاهرة قسم المحاسبة، وتخرج فيها عام 1963، وكان عضوًا في فريق التمثيل بالجامعة، إلى جانب كونه أحد أعضاء فريق التمثيل بالكلية.

عقب تخرجه التحق بوزارة المالية، إلا أنها لم ترض طموحه وأحلامه، والتي بدأها منذ كان بالكلية عبر كتابته لمسرحية مثل فيها مع زملائه بالكلية، بينما كان أول مسلسل تليفزيوني له هو (هارب من الأيام)، والذي تمكن عبره من إنشاء أسس وقواعد كتابة المسلسل التليفزيوني، ومن خلاله اشتهر العديد من نجوم الفن مثل (عبدالله غيث).

ويعد فيصل ندا  من أشهر المؤلفين في مصر، حيث ترك بصمة كبيرة في قطاعي السينما والدراما التليفزيونية، كما له العديد من المسرحيات التي تعد بصمة في مشواره الفني، هذا بالإضافة إلى أنه ساهم في دفع عجلة الإنتاج السينمائى منذ عام 1968 بعد تأميم صناعة السينما المصرية، كما تعاون مع النجم الكبير سمير غانم في عدة أعمال مختلفة كان أبرزها 5 مسرحيات حققوا نجاح كبير.

تعد أشهر المسرحيات التي شهدت تعاون فيصل ندا مع الفنان سمير غانم، مسرحية “المتزوجون” وشاركه في البطولة، جورج سيدهم، شيرين، نجاح الموجى وغيرهم، وتدور أحداث المسرحية حول مشاكل المتزوجين من الجوانب الاقتصادية والاجتماعية، حيث يقع الشاب الفقير “مسعود” في حب الفتاة الغنية “لينا”، ويتزوجها بالرغم من رفض والدها، وتتنقل “لينا” إلى منزل زوجها المتواضع، وتخوض تجربة الحياة الفقيرة البسيط.

وتأتى أيضا مسرحية “اهلا يا دكتور” من المسرحيات الناجحة أيضا للسيناريست فيصل ندا، وهى من بطولة سمير غانم, جورج سيدهم، دلال عبد العزيز، ايفا، مجدى كامل، إبراهيم نصر، وتدور أحداثها حول، طبيبان صديقان، ولكنهما مختلفان كل الاختلاف.


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى