المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية يحتفي بالدورة الـ19 للاحتفاء بترسيم حرف تيفيناغ -فيديو

احتضن اليوم الخميس، المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية الدورة الـ19 للاحتفاء بترسيم حرف تيفيناغ، بعد الموافقة الملكية عليه في 10 فبراير 2003.

وفي السياق ذاته، قال أحمد بوكوس، عميد المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية في تصريح لـ “سيت أنفو”، إن الموافقة المولوية تعطي قوة لحرف تيفيناغ، كي يصبح الحرف المعتمد في تدريس اللغة الأمازيغية، بعد تنميطه وتهييئه من قبل الباحثين بالمعهد الملكي للثقافة الأمازيغية.

وأوضح المسؤول نفسه “لأول مرة الكتابة الأمازيغية معترف بها وطنيا ودوليا، بعد دراسة تقدم بها المعهد في يونيو من سنة 2005”.

وأكد بوكوس، أن “حرف تيفيناغ نال الموافقة بالإجماع للقوى الحية بالبلاد، وعلى وجه الخصوص النخبة السياسية والمثقفة”.

 



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى