التعاضدية الوطنية للفنانين تجدد مجلسها الإداري والرقابي خلال جمعها العام

جددت التعاضدية الوطنية للفنانين بالمركب الإداري والثقافي للأوقاف بمدينة الدار البيضاء، خلال جمعها العام الأخير مجلس إدارتها وأيضا ومجلس رقابتها.

وقد جرى خلال هذا الجمع العام، انتخاب 15 فنانا بالمجلس الإدراي الجديد للتعاضدية وهم : فريد غنام،  عبد الكبير ركاكنة، نجيب بنصرو، إدريس شويكة، خديجة سكارين ، عبد الله شيشة، رضوان العبيد، ماجدة زبيطة، جمال اد مجوض،  عبد الله المقدم، عيشة الزيتي، لحسن جكار، هشام المخدري، محمد صوابي ونادية أقرواش.

وكشف فريد غنام، أحد أعضاء المجلس الإدراي لتعاضدية الفنانين في اتصال هاتفي أجراه معه موقع “سيت أنفو”،  من أجل استفساره حول الأسماء المرشحة لرئاسة المجلس، أنه لم يفتح بعد باب الترشيحات لرئاسة المجلس، مبرزا  على أنه من بين الأعضاء ال 15 ، الذي يعد واحدا منهم،  سيتم انتخاب 6 أشخاص من أجل شغل  منصب الرئيس والكاتب العام والأمين العام  وباقي أعضاء المكتب التنفيذي، وذلك خلال الانتخابات المقبلة.

وصرح الفنان فريد غنام أنه عقب ضخ نفس ودماء جديدة في التعاضدية، لاسيما بعد مرورها في السنوات الأخيرة  بظروف صعبة كانت ستؤدي إلى إعلان إفلاسها، وذلك عن طريق انتخاب مسيرين جدد من الشباب، الذين سيأخذون على عاتقهم مسؤولية  تلبية احتياجات المنخرطين والدفاع عن حقهم  في التغطية الصحية بالدرجة الأولى، كما سيعمدون أيضا على تعديل مجموعة من القوانين ووضع أخرى تصب في صالح الفنانين باختلاف شعبهم، التي يمثلها الأعضاء ال  15 وذلك دون الضرر باستمرار التعاضدية.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى