أنجلينا جولي تستغل القضية الأوكرانية لتسليط الضوء على معاناة اللاجئين عبر العالم-صور

استغلت النجمة العالمية وسفيرة النوايا الحسنة لدى الأمم المتحدة، أنجلينا جولي، ما يقع بأوكرانيا جراء الغزو الروسي لها ومعاناة اللاجئين الأوكران، من أجل تسليط الضوء على الملايين من اللاجئين الذين سبقوهم عبر العالم.

واختارت أنجلينا جولي حسابها عبر موقع تبادل الصور والفيديوهات أنستغرام، من أجل التطرق للموضوع، إذ عمدت على نشر مجموعة من الصور التي وثقت معاناة مجموعة من اللاجئين من  جنسيات مختلفة.

وأرفقت النجمة العالمية هذه الصور بتعليق جاء فيه : “الآن  فر مليون لاجئ من أوكرانيا،  قبل عبور لاجئى أوكرانى واحد  الحدود، كان هناك بالفعل أكثر من 82 مليون شخص مجبرين على ترك منازلهم على مستوى العالم، وهو أعلى رقم مسجل، من بينهم أكثر من 6 ملايين سورى ، أكبر عدد من اللاجئين في العالم، الذين نزحوا منذ أكثر من عقد من الزمان”.

وأضافت: “أكثر من مليون من الروهينغا من ميانمار، الذين نزحوا قصرا، وما يقرب 48 مليون شخصا أجبروا على ترك ديارهم بسبب الصراع والعنف، والذين يعيشون نازحين داخليا داخل بلدانهم فى العديد من الأماكن الأخرى”.

وختمت  جولي رسالتها بطلب المساواة في التعامل مع جميع اللاجئين عبر العالم، قائلة : “يستحق جميع اللاجئين والنازحين معاملة وحقوقا متساوية”.

ويشار أن أنجلينا جولي كانت قد استأثرت مؤخرا باهتمام وسائل الإعلام، عقب تقدم طليقها، النجم الأميركي الشهير براد بيت، بدعوى قضائية ضدها، بسبب بيع حصتها في مصنع نبيذ فرنسي لصالح رجل أعمال روسي ، دون أن تبلغه بالأمر بشكل رسمي.

وطالب براد بيت في ذات الدعوى بإلغاء الاتفاق الذي أبرمته  طليقته مع المجموعة التي تعود لرجل أعمال روسي، إضافة إلى تعويضات مالية مهمة، مبرزا أنه قد ابتاع المصنع رفقة جولي، عام 2008 ، بمبلغ 28.4 مليون دولار، كاشفا  حصتها من المساهمة التي بلغت  11.3 مليون دولار، أي ما يعادل 40 بالمائة من المبلغ الإجمالي.

 

Voir cette publication sur Instagram

 

Une publication partagée par Angelina Jolie (@angelinajolie)



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى