رونار أمام محك حقيقي في ظل عدم جاهزية بعض لاعبيه قبل المونديال

بالعربية LeSiteinfo - لوسيت أنفو

يواجه الناخب الوطني هيرفي رونار موقفا صعبا، بعدما تعذر على بعض اللاعبين الذين كانوا ضمن تشكيلته الأساسية في سابق المباريات، التمسك برسميتهم مع أنديتهم، خاصة مع إقتراب إنطلاق منافسات كأس العالم الصيف القادم بروسيا، بين من أبعدته الإصابة، ومن فشل في إقناع مدربه لأسباب فنية.

وأبرزهم، أشرف حكيمي الذي بدأ يفقد مكانته داخل ريال مدريد، حيث كشفت تقارير صحافية أن المرينغي حسم تعاقده مع ظهير فريق ريال سوسيداد ألفارو أودريوزولا، ليصبح اللاعب المغربي على أعتاب مغادرة النادي.

أما رومان سايس الذي قدم مستويات كبيرة رفقة فريقه وولفرهامبتون الإنجليزي وأيضا مع المنتخب الوطني، تعرض لإصابة وفشل في تجاوزها رغم الراحة والتمارين الرياضية، ليبدأ الفريق في التفكير بإجراء عملية جراحية، ليبقى موعد عودته للملاعب مجهولا حتى الآن.

وأيضا يونس بلهندة، الذي أصبح يجلس على مقاعد البدلاء كثيرا بسبب سوء تفاهم مع  الإدارة التقنية لفريقه، مدركا أنه إذا استمر على هذا الحال فسيضيع فرصة تواجده مع المنتخب الوطني في روسيا.

سفيان بوفال، الذي كان حاضرا في بعض مباريات المنتخب الوطني، أصبح يظهر في لقاء ويغيب في آخر، لم يستطيع إقناع مدربه في الفريق بأحقيته بالرسمية، رغم بعض المباريات القليلة التي نال فيها الإشادة للأهداف الجميلة التي سجلها في البريمرليغ.

زهير فضال، الذي انتهى موسمه بعدما تعرض لقطع على مستوى الرباط الصليبي، أجرى بعد ذلك عملية جراحية ليعلن فريقه عن غيابه 6 أشهر، بعدما كان دعامة أساسية رفقة فريق ريال بيتيس في سابق المباريات.

منصف أيت الصغير

إقرأ أيضا

قضية “بي إن سبورت”.. أزمة حراس المرمى في منتخبات مصر والمغرب وتونس قبل المونديال

قضية "بي إن سبورت".. أزمة حراس المرمى في منتخبات مصر والمغرب وتونس قبل المونديال