منيب: كورونا عرت المستور وفضحت ما كانت الحكومة تتستر عنه

بالعربية LeSiteinfo - نعيمة المباركي

اعتبرت نبيلة منيب، الأمينة العامة للحزب الاشتراكي الموحد، أن المغرب لا يتوفر على حكومة قوية ومتماسكة، مشددة على أن حكومة سعد الدين العثماني هي ” حكومة ضعيفة، غير قادرة على مواجهة التأزيم، شأنها في ذلك شأن كل الحكومات المتتالية عل تدبير شؤون البلاد والتي اعتمدت منطقا احتكاريا لفئة قليلة وغياب ربط المسؤولية بالمحاسبة”، واصفة التعديل الذي طرأ على حكومة العثماني مؤخرا ب ” كذبة شتنبر”.

وأوضحت منيب في لقاء عن بعد مع فرع حزبها بمراكش، مساء الخميس، أن تفشي فيروس كورونا جاء ليعري واقع المنظومة الصحية المتسمة ب ” الضعف”، مؤكداً على أن اعتماد الحكومة الحجر الصحي لمحاصرة هذا الفيروس كان إجراء ضروريا ” وان غابت عن الحكومة أية استراتيجية شمولية، خصوصا في ظل الأزمة الاجتماعية التي يعرفها المغرب”.

وسجلت منيب أيضا أن إنتشار فيروس كورونا عرى كذلك ما وصفته ب ” ضعف السياسات الحكومية اللا ديمقراطية وللا شعبية، بسبب تجاهلها  البحث العلمي،  والتكوين الاكاديمي والجامعي، وضرب القطاعات الاجتماعية، وفي مقدمتها التعليم والصحة، مؤكدة أن ” الحائجة عرت المستور، وفضحت ما كانت الحكومة تتستر عنه من كون ثلثي المغاربة فقراء”.

واتهمت منيب الحكومة باعتماد المقاربة الأمنية، منبهة الى ” استعمال عدد كبير من رجال ونساء السلطة المقاربة القمعية، والتي تتخللها تجاوزات  في بعض الأحيان لإجبار المواطنين على الالتزام بالحجر الصحي”.

 

 


‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

70 إجراء للسلامة والصحة المهنية بالمغرب

قدم محمد أمكراز وزير الشغل والإدماج المهني اليوم