بعد موجة من المضايقات.. قيادية في “البيجيدي” تدافع عن “البامية” المحرشي

بالعربية LeSiteinfo - كوثر زكي

بعد الهجمة الشرسة التي تعرضت لها وئام المحرشي، أصغر برلمانية عن حزب الأصالة والمعاصرة، دخلت ماء العينين البرلمانية بحزب العدالة والتنمية على الخط.

وحاولت ماء العينين البرلمانية بحزب “البيجيدي”، والتي سبق لها أن تعرضت لمجموعة من المضايقات، الدفاع عن وئام المحرشي، وذلك عن طريق كتابة تدوينة لها على صفحتها الرسمية بالفايسبوك.

وقالت ماء العينين، قبل أن نكون سياسيين، نحن بشر أولا، يحددنا ما هو انساني وقيمي وأخلاقي، وقبل أن أكون سياسية، فأنا امرأة لا يمكن أن تصمت على استهداف شابة ليس من منطلق الانتقاد السياسي لأدائها كبرلمانية لان ذلك حق مكفول للجميع، لكن من منطلق الإذاية والتحطيم النفسي والمعنوي بناء على معطيات غير صحيحة في معظمها.

وأضافت البرلمانية المثيرة للجدل في صفوف “البيجيدي” لا يهمني الحساب السياسي مع والد وئام أو حزبها، بقدر ما تهمني هذه المرأة الشابة التي وجدت نفسها ضحية لجهات متعددة لأغراض وأهداف لا تعنيها في شيء.

ووجهت ماء العينين رسالة للجهات التي تهاجم وئام المحرشي، قائلة لهم “وفروا أسلحتكم واعذروني فحائط نضالكم قصير، واستقواؤكم على الحلقات الأضعف، ما هو إلا انعكاس لضعفكم النضالي والسياسي”.


‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

أخيرا.. البرلمانية حنان رحاب تعترف بوجود أزمة في قطاع الصحافة بالمغرب

البرلمانية حنان رحاب تعترف بوجود أزمة في قطاع الصحافة بالمغرب