العثماني يرضخ لضغوط العرايشي ويمنحه مقراً جديداً لإدارة SNRT

بالعربية LeSiteinfo - محمد بابا حيدة

بعد سنوات من الضغوط التي مارسها فيصل العرايشي على الحكومة، من أجل تمكينه من مقر جديد لإدارة الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة المغربية، تمكن الرئيس المدير العام للقطب العمومي أخيراً من نزع قرار من حكومة العثماني يقضي بمنحه مقراً جديداً كما أراد.

وحسب موقع “أنتلجنس مغرب” الناطق باللغة الفرنسية، فإن رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، ووزيره في المالية، محمد بوسعيد، وقّعا على قرار مشترك، يتم بموجبه منح العرايشي مقراً من ثلاثة طوابق، ليكون مقراً جديداً لإدارة قطب الإعلام العمومي.

المكتب الجديد لفيصل العرايشي، الذي لم تعد له الرغبة في البقاء في نفس المقر حيث يتواجد الصحافيون والعاملون بالشركة، يتواجد بزنقة البريهي بالرباط على بعد بضع مئات الأمتار عن مقر الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة المغربية.

وحسب المصدر ذاته، فإن العرايشي، طالب منذ تعرض مقر الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة المغربية لحريق جزئي سنة 2015، بنقل الإدارة إلى مقر جديد وفصلها عن مقر الشركة، وهو ما تحقق له بعد 3 سنوات.

Facebook Comments

إقرأ أيضا

الملك يلتقي العثماني للوقوف على تبعات الزلزال السياسي

الملك يلتقي العثماني للوقوف على تبعات الزلزال السياسي